صورة جماعية للمجموعة الشمسية

,
يَعتقد معظم الفلكيين حالياً بأن النظام الشمسي قد وُلد قبل 4.6 مليارات سنة من سحابة ضخمة من الغاز والغبار تعرف بالسَّديم الشَّمسيّ. وحسب هذه النظرية، فقد بدأ هذا السديم بالانهيار على نفسه نتيجةً لجاذبيته التي لم يَستطع ضغطه الداخلي مقاومتها. وقد جُذِبَت معظم مادَّة السديم الشمسي إلى مركزه، حيث تكونت الشمس فيه. ويُعتَقَد أنّ جسيماتٍ صغيرةً ممَّا بقي من مادة تراكمت مع بضعها بعد ذلك مكونة أجساماً أكبر فأكبر، حتى تحوَّلت إلى الكواكب الثمانية، وما بقي منها تحول إلى الأقمار والكويكبات والمذنبات.

لمزيد من المعلومات:
http://solarsystem.nasa.gov/planets/index.cfm
للحصول على الجودة الكاملة، ننصح بفتح الصورة ملء الشاشة (Full Screen)
[الصورة من مدونة آفاق العلم (http://bit.ly/12jN6PW)]


هذه الليلة سيكون القمر بجوار كوكب زحل

,
هذه الليلة سيكون القمر بجوار كوكب زحل و يمكن مشاهدتهما بعد طلوعهما على الساعة الواحدة و النصف صباحا
كوكب زحل يدور حول الشمس ببطء بالمقارنة مع الارض بحيث يستغرق 29 سنة و نصف. و هذا يجعله لا يغير موقعه في السماء بشكل ملحوظ و ينتقل من برج لآخر بعد سنتين ونصف ،و هو الآن بين برج العذراء و الميزان


زلزال اليابان سنة 2011 قد قصّر مدة اليوم

,
زلزال اليابان سنة 2011 قد قصّر مدة اليوم بمقدار: 1.8 ميكروثانية.


كيف تشكّل القمر؟

,
يعتقد الكثير من العلماء أن تشكل القمر جاء عقب اصطدام كوكب بحجم المريخ بالكرة الأرضية قبل 4.5 مليار سنة فتشكل القمر من بقاياه. لكن نظرية جديدة تقترح أن الكوكب قد ارتطم بالأرض ثم مضى في سبيله.

وقد توصل العلماء، بعد إجراء مئات الألوف من عمليات المحاكاة الحاسوبية، إلى أن اصطدام ذلك الكوكب بالأرض كان في غاية الشدة لدرجة أن درجة حرارة الحطام وصلت إلى 10,000 درجة سلسيوس، ومن المرجح أن القمر تشكل لاحقا من ذلك الحطام.


تواجد الماء في حالته السائلة في المجموعة الشمسية

,
يعتبر الماء أوفر مركب في الكون، لكونه يتشكل من أكثر عنصر وفرة وهو الأوكسجين وثالث أكثر عنصر وفرة وهو الهيدروجين (ذرتا هيديروجين وذرة أوكسجين في كل جزيئة ماء).

وتمثل هذه الصورة مقارنة بين كميات المياه السائلة في كل من الأرض وأوروبا قمر كوكب المشتري (أكثر من ضعفي الموجود في كوكب الأرض) وتايتان قمر كوكب زحل (11 ضعف الموجود في الأرض).
ويحتمل كذلك تواجده بكميات أكبر حتى، في إنسيلادوس، قمر آخر لزحل، وفي الكوكب الأحمر كذلك.


 

كم تبقى لشهر رمضان المبارك

المتابعون

Copyright © 2012 | تعريب : قوالبنا للبلوجر | تصميم : Blogger Templates